منتديات الفنانة ندي القلعة

عزيزي الزائر اهلاً ومرحباً بك في منتديات الفنانة ندي القلعة
نتمني ان تقضي وقتاً طيباً معنا

ندي القلعة تلك الحورية التي ضلت طريقها الي الارض


    حوار مجهول المصدر

    شاطر
    avatar
    TENGA
    Admin
    Admin

    عدد الرسائل : 129
    تاريخ التسجيل : 16/08/2008

    حوار مجهول المصدر

    مُساهمة  TENGA في الثلاثاء سبتمبر 28, 2010 1:16 am

    ندى محمد عثمان الشهيرة بـ(ندى القلعة) مطربة سودانية عرفتها ساحة الغناء في بداية تسعينات القرن الماضي وطبقت شهرتها الافاق . قدمت اغنياتها الجادة منذ البداية ولم تتغنى لمطربة سابقة وتخصصت في اغنيات الحماسة الملهبة والملهمة لهمة الرجل السوداني اينما سار فانتزعت التميز، وتغنت للمرأة السودانية عواطفها، همومها، حقوقها، ومؤخراً طرحت اغنيتها الكبيرة جداً (سمح العلم سمحة الشهادة) والتي اعتبرها العديد من النقاد شعاراً حياً لمحاربة أمية المرأة السودانية .. ندى القلعة تعاملت مع رموز الكلمة واللحن في السودان وواجهت هجوماً عنيفاً من الصحافة الفنية في رحلاتها الفنية وفي بعض ما قدمت من غناء وتخاصمت وتصالحت مع بعض رصيفاتها المطربات. (اخرلحظة) جلست الى ندى القلعة في منزلها بمدينة جبرة بالخرطوم وطرحت عليها العديد من الاسئلة وأجابت عليها في ثقة وثبات منطقة دار جعل التي انحدرت منها..فإلى مضابط الجزء الثاني من الحوار. حاورها : محمد عبد الله يعقوب :*رشح البعض اغنيتك (سمح العلم سمحة الشهادة) لتكون حملة دعائية لمحو الأمية النسائية في السودان هل لديك اغنية أخرى اجتماعية تحث المرأة لفعل شئ محبب؟ - سمح العلم سمحة الشهادة اغنية كبيرة فعلاً وصاغ كلماتها ولحنها المبدع هيثم عباس وهناك اغنية اخرى بعنوان (السمحة ام ولدى) والتي تعطي نموذجاً للمرأة السودانية الحرة التي تقف مع زوجها وتدعمه . فيها طالبتها بتقبل الزوج الفقير وحقيقة لو تعلم نساء بلادي ان (القروش) ليست كل شئ ( ويا ما ناس عندها قروش وتبحث عن (راحة البال ) مدى الحياة، وانا اعتز بأنني نشأت في اسرة بسيطة جداً - ثم ضحكت عالياً واضافت : (اغلب الناس المرضانة في المستشفيات بسبب المال والقروش). * هناك قول شائع أن الشهرة متاعب وانت عانيت من هذه المتاعب فما هي ردة فعلك تجاه الصور ومقاطع الفيديو المدبلجة التي أساءت اليك؟ - أقول إن الذهب لا يصدأ والذي قام بهذا الأمر يرجع الى نشأته وسلوكه وهذا يحتم بأنه انسان غير سوي وانا لم أتأثر بعد أن أظهر لي الشعب السوداني تعاطفاً بأن ما يدبلج مجرد تجريح مقصود لشخصي وأشكر جمهوري الذي دافع عني ولم أجد منه اي تجريح او (منقصة) وفي قضية مماثلة وقفت وقفة قانونية بالمحاكم لكي أثبت براءتي تجاه من يدبلجون ويكتبون وقال القضاء كلمته ببرائتي وفعلت كل ذلك من أجل اولادي ووالدهم لتشمخ رؤوسهم في السماء دون إنكسار (وربنا على الظالم). * جاء في الاخبار انك بصدد الذهاب الى ولايات دارفور للغناء في معسكرات النازحين برفقة مطربة اثيوبية متى يتم ذلك ؟ - انا والمطربة الاثيوبية هايمنت في انتظار هدوء الاحوال الامنية لنقوم برحلة فنية الى ولايات دارفور من أجل الترفيه عن أهل دارفور عموماً ودعماً للسلام ومبادرة أهل السودان وسنقدم عائد الحفلات لصالح نازحي دارفور من نساء وأطفال . * ندى القلعة هلالابية أم مريخابية وماذا يعني لك الفريق القومي؟ - انا هلالابية بالفطرة ومن بيت هلالي ولن انافق مثل البعض واقول انا قومية ولكنني كمطربة أتغنى لكل السودان . أما المنتخب القومي فيعني لي السودان وتغنيت له في مباراتيه مع مالي والكنغو والحمد لله كان الفوز حليفنا. * كيف كان احساسك وانت المرأة الوحيدة بالاستاد ؟ - دخلت الاستاد وانا مرتبكة جداً وبصورة ملفته للنظر وقدمت وصلتي الغنائية ووددت الخروج اذ لم تكن هناك امرأة غيري سوى سفيرة دولة مالي ولكنني بقيت فيه وكان احساسي بالاهداف لا يوصف وعقب نهاية المباراة غطوني بعلم السودان. * وماذا عن كورة السودان والكنغو؟ - في هذه المباراة شممت رائحة (البمبان ) لأول مرة في حياتي حتى ايام المدارس اعود للمنزل حين تزمع الطالبات المشاركة في (المظاهرات) وعند خروجي عقب الفوز من الاستاد هتف الناس لعلم السودان الذي ارتديه والتقط عدد من الجمهور صوراً تذكارية معي. * رشحي لنا مطرباً ومطربة ترين انهما سيحققان شيئاً في المستقبل؟ - الواعدة مي عمر موهبة لها مستقبل كمطربة ومذيعة معاً اذ لديها حضور مسرحي غنائي وتستطيع أن تقدم موادها باسلوب يفتقده كبار المذيعين . والموهبة احمد البنا جاد في اغانيه وبعيد عن اغنيات البنات واغاني الحفلات وأداؤه جيد. * ماذا عن الذي يردد هابط الغناء؟ - هو شخص يسئ لنفسه قبل أن يسئ للآخرين والغناء الهابط (كالرغوة ) سرعان ما تنتهي وعلى الجهات المسؤولة محاربته في مهده. *مؤخراً تم تفعيل حق المؤلف والحقوق المجاورة وايضاً قانون الإتحاد العام للمهن الموسيقية السوداني فأين أنت من القانون؟ - انا سعيدة جداً واحترم تفعيلهما بشدة لأنني كنت احدى ضحايا جنحة التعدي على اعمال الغير والسؤال هل يقبل الجمهور بالمقلد الذي بدأ واستمر باعمال الغير .. هذا هو السؤال فانا اتحدى بما اقدم من اعمال ولا يستطيع أحد أن يصف أدائي بالتشويه لأنه ملكي ولكن المردد لأعمال الغير مهما اتقنها فهو مشوه وهذا هو الفرق . * آخر انجازاتك الفنية؟ - تمت مؤخراً اجازة صوتي بلجنة الاذاعة والتلفزيون وتم قبولي كمطربة بالاتحاد العام للمهن الموسيقية. * البوماتك ليست بغزارة اغنياتك ؟ - فلسفتي هي أن اطلق اغنياتي الجديدة للجمهور حتى يستوعبها ومن ثم انتجها على الكاسيت. * سياسياً إلى اي جهة تنتمين؟ - انا لا انتمي سياسياً الى اي شيئ سوى سياسة بيتي . * اين انت من الفيديو كليب ؟ - لم اتحمس لفكرة الفيديو كليب لأن الجمهور يقبل صوتي بدون صورة عبر الكاسيت ولكن (ما باليد حيلة) قريباً سأصور اعمالي على الفيديو كليب. * البوماتك الجديدة ماذا عنها؟ - لدي البوم مديح لـ (ابوي) الشيخ الصايم ديمة وآخر للرياضة بعنوان (انا السودان) للأندية المختلفة والمنتخب القومي ، والبوم بعنوان (الريدة بتذلك ) من كلمات والحان دكتور الكوباني واخيراً البوم مع المطربة الاثيوبية هيمنت عن (الحب) يتناول السلام والاسلام والمسيحية وقصة الرسول (ص) مع النجاشي ملك الحبشة وسيدنا بلال بن رباح شارك فيه شاعر اثيوبي وشعراء سودانيون . * لماذا انت محتكرة لشركة الروماني للانتاج الفني ؟ - انا التي نذرت فني لشركة الروماني بسبب تعاملهم الراقي معي واحترامهم للفنان بحق الرأي في اختيار ما يود أن يقدمه للناس وجوهر تعاملهم الصدق والروماني في جملة واحدة ( هم الذين يحبون لي الخير) * من هم أبناؤك وهل تأثروا بالجو الفني الذي يعيشون فيه؟ - إبني الكبير وائل 15 سنة سيجلس هذا العام لامتحان الشهادة السودانية وابنتي ود 9 سنوات في رابعة أساس ، ووائل هو صديقي وابني وهو واعٍ ومسئول و(ضراعي اليمين) ..واحاول أن اعلمه دائماً تحمل المسئولية والاثنان يعرفان الموسيقى وابنتي تعزف اغاني غربية وترغب في أن تصبح طبيبة بينما وائل يسعى ليصبح مهندس بترول. * لاحظنا اهتمامك بالمطبخ حيث قمت بواجب الضيافة تجاهنا بنفسك فما هي علاقتك به؟ - علاقتي بالمطبخ علاقة جيدة وبالرغم من أن ابنائي يحبون الاكل الافرنجي الا انني اموت في البلدي وخاصة (المفروك). * بعض المراهقات والراشدات يحاولن تقليدك فيما تلبسين ولكنهن يفشلن في الحصول على ازيائك فمن أين تأتين بها؟ * لدي مصممة خاصة للثياب السودانية التي ارتديها فأنا احب الثوب السوداني ولا البس سواه هذه المصممة اقترح عليها شكلاً من الاشكال وتعمد الى تنفيذ ما اقترحته مع اضافتها الفنية لذلك لا يتوفر ما البسه في الاسواق وكذلك لدى (حنانة) خاصة مع أساس أنني أحب التفرد و (الحاجة ) الغريبة تأسرني . اما في المشغولات فأحب الاكسسوارات افضل من الذهب الذي حباني الله منه الكثير ولكن الاكسسوار يأتي على الموضة دائماً . * رحلة فنية عالقة بالذاكرة ؟؟؟ - كانت الى نيجيريا وأضافت لي هذه الرحلة الكثير لمسيرتي الفنية والشعب النيجيري تجاوب مع أغنياتي وكان يردد خلفي دائماً وفيها لم أحس بالغربة .. حقيقة افريقيا هي أمنا والشعوب الافريقية تعشق فنونها وتحترمها . * علاقتك بالمطربات كيف هي ولنقل بحنان بلو بلو ، عابدة الشيخ ، سميرة دنيا؟ - أنا اكن لهن كل الود وهن يبادلنني ذات الشعور وكل منا ملتزمة بفنها ولا نلتقي الا لماماً وتبقى لكل منا رسالة هي منوطة بإيصالها لجمهورها ومعاً نشكل بإضافة الاخريات ساحة الابداع النسائي السوداني الذي رفعت رايته خاصة في مجال الغناء الرائدة الراحلة (عائشة الفلاتية) لها الرحمة .
    avatar
    ندوية
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد الرسائل : 53
    العمر : 37
    تاريخ التسجيل : 13/10/2010

    رد: حوار مجهول المصدر

    مُساهمة  ندوية في الخميس أكتوبر 14, 2010 1:06 am

    الحوار دا غالباً اجروه معاها ناس سودانيز اون لالين

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 16, 2017 11:04 pm